تتصفح الآن الموقع بالنسخة التجريبية
شعار الموقع
شعار الموقع
فاصلفاصلفاصل

كتاب التفسير (01) من بداية الكتاب – إلى قول عائشة «أٌمروا أن يستغفروا لأصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فسبوهم»

00:00

00:00

6

المتن..
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم وبارك على رسول الله وآله وصحبه أجمعين أما بعد فغفر الله لك يقول الإمام مسلم رحمه الله تعالى كتاب التفسير  

حدثنا محمد بن رافع قال حدثنا عبد الرزاق قال حدثنا معمر عن همام بن منبه قال هذا ما حدثنا أبو هريرة عن رسول الله ﷺ فذكر أحاديث منها ، وقال رسول الله ﷺ قيل لبني إسرائيل ادخلوا الباب سجدا وقولوا حطة يغفر لكم خطاياكم فبدلوا فدخلوا الباب يزحفون على أستاههم وقالوا حبة في شعرة.

 ( الشرح ) 
نعم وهذا الكتاب عقده المؤلف في كتاب التفسير يعني تفسير الآيات التي فسرها النبي ﷺ والتي رويت عن النبي ﷺ في تفسيرها وهذا الكتاب ليس كثيرًا لأن هذا الذي أخرجه مسلم وعلى شرطه تفسير الآيات من هذه الآية آية البقرة في بني اسرائيل أن الله تعالى قال لهم وَٱدۡخُلُوا۟ ٱلۡبَابَ سُجَّدࣰا وَقُولُوا۟ حِطَّةࣱ نَّغۡفِرۡ لَكُمۡ خَطَـٰیَـٰكُمۡۚ وَسَنَزِیدُ ٱلۡمُحۡسِنِینَ الله تعالى أمرهم أن يدخلوا الباب سجدًا يركعون تعظيمًا لله عز وجل والركوع يسمى السجود يسمى السجود يعني شكرًا لله ادخلوا الباب باب البلدة بيت المقدس قال لهم ادخلوا الباب سجدًا وقولوا حطة نغفر لكم خطاياكم قولوا يا الله حُط عنا خطايانا واغفر لها وقولوا حطة نغفر لكم خطاياكم وَإِذۡ قُلۡنَا ٱدۡخُلُوا۟ هَـٰذِهِ ٱلۡقَرۡیَةَ فَكُلُوا۟ مِنۡهَا حَیۡثُ شِئۡتُمۡ رَغَدࣰا وَٱدۡخُلُوا۟ ٱلۡبَابَ سُجَّدࣰا وَقُولُوا۟ حِطَّةهذا وعد من الله بأنه ستفتح البلد فغيروا هذا فيه عتو بني إسرائيل وعنادهم وتمردهم على أنبيائهم ومعارضتهم لأمر الله وأمر رسوله أمرهم الله أن يدخلوا الباب سجدًا خضوعًا لله عز وجل ركوع يركعون لأن من المعروف أن الساجد ما يستطيع أن يمشي يدخلون ركعًا خضوع لله هذا في الفعل وفي القول يسألون الله حط الخطايا حط يعني قولوا حط يا الله عنا خطايانا وعدهم الله بأن يغفر لهم إذا فعلوا ذلك إذا دخلوا الباب ركعًا خاضعين لله وسألوا الله أن يحط عنهم خطاياهم قال الله نغفر لكم خطاياكم وسنزيد المحسنين فغيروا بالقول وفي الفعل بسبب عتوهم وعنادهم أما الفعل أمرهم الله أن يدخلوا الباب سجدًا يعني ركعًا دخلوا يزحفون على أستاههم يعني على أدبارهم جمع أست دخلوا يزحفون على أستاههم على أدبارهم وأما القول فغيروا فقالوا حنطة حبة في شعرة زادوا نون حنطة من سخريتهم و استهزائهم فغيروا في القول وفي الفعل أعوذ بالله والجهمية الذين أنكروا صفة الله عز وجل أيضًا غيروا فسروا استوى باستولى زادوا لام كما أن اليهود زادوا نون في حطة ولهذا يقول ابن القيم رحمه الله نون لام الجهمية مثل نون اليهود لام الجهمية في استوى قالوا استولى زادوا لام واليهود قالوا لهم حطة فقالوا حنطة زادوا نون فلام الجهمية مثل نون اليهود وهذا فيه تحريف من عملهم السيء الله تعالى قص علينا خبرهم تحذير لنا كما (04:11) تسلك مسالكهم وفيه الحث على امتثال أوامر الله عز وجل واتباع نبيه ﷺ الواجب على المسلم أن يعمل بكتاب الله وسنة رسوله ﷺ وأن يتبع الأوامر وأن يحذر من التغيير والتبديل وهؤلاء مع نبيهم ومع ذلك حصل لهم العتو والعناد فعاقبهم الله في التيه لما رفضوا الانقياد لموسى عليه الصلاة والسلام وفتح بيت المقدس عاقبهم الله بالتيه قالوا له فَٱذۡهَبۡ أَنتَ وَرَبُّكَ فَقَـٰتِلَاۤ إِنَّا هَـٰهُنَا قَـٰعِدُونَ ما ممكن ندخل البلدة فيها قوم جبارين و إنا لن ندخلها حتى يخرجوا منها قال لهم إن الله وعدني إن أنتم صدقتم قالوا لا ما نستطيع اذهب أنت قاتل اذهب أنت وربك فقاتلا إنا ها هنا قاعدون أعوذ بالله فعاقبهم الله بالتيه قال الله فإنها محرمة عليهم أربعين سنة يتيهون في الأرض أربعين سنة ما يهتدون حتى فتحت بعد ذلك في حتى هلك هؤلاء وجاء أبناؤهم الذين نشؤوا تنشئة على الجهاد وعلى القتال فدخلوا مع نبيهم وفتى موسى دخلوا فتحوا بيت المقدس ودخلوها وهؤلاء قال :قال لهم أدخلوا الباب سجدًا فدخلوا يزحفون على أستاههم على أستاههم يعني على أدبارهم جمع أست وهي الدبر وغيروا بالفعل بدل حطة قالوا حنطه حبة في شعرة قال الأُبي حبة في شعرة قالوا إيش المتن 


المتن..
عفا الله عنك

(قيل لبني إسرائيل ادخلوا الباب سجدا وقولوا حطة يغفر لكم خطاياكم فبدلوا فدخلوا الباب يزحفون على أستاههم

الشيخ..
بدلوا قولًا وفعلًا فالفعل قالوا لهم ادخلوا سجدٍا دخلوا يزحفون على أستاههم والقول الكلام يقول لهم حطه فقالوا حنطة نعم .


المتن..

فدخلوا الباب يزحفون على أستاههم وقالوا حبة في شعرة

الشيخ..
كذا شعرة؟ قالوا حبة في شعيرة تكلم عليها الأُبي نعم
  (سؤال)  
   عفا الله عنك في بعض الآيات القرآنية على الأحداث المعاصرة مثل لَا یُقَـٰتِلُونَكُمۡ جَمِیعًا إِلَّا فِی قُرࣰى مُّحَصَّنَةٍ أَوۡ مِن وَرَاۤءِ جُدُرِۭۚ الجدار اللي بنوه الآن
  (جواب (
لا شك أن أول أخلاقه هي أخلاقهم أخلاق اليهود أوصافهم .نعم.


المتن..
قال عفا الله عنك

قالوا مستهزئين حبة في شعرة وفي غير مسلم حنطة في شعرة حنطة في شعرة بس اي نعم , حنطة بس كذا الشعرة هي السنبلة الشعرة في السنبلة ها شعيرة اي معروف حبة والشعيرة لكن شعرة يمكن لغة في الشعيرة حبة ها لا ،لا ما هو خطأ حبة في شعرة في اللفظ الآخر شعيرة ايش قال ايه يقول عندك ال اي هذا المقصود أنهم غيروا في القول وفي الفعل والعياذ بالله نعم معارضة لأمر الله نسأل الله العافية نعم شعرة ،شعرة لا شعرة نعم ضبطها عندك؟ حبة في شعرة هكذا عند الأُبي يمكن الشعرة لغة في شعيرة حبة في أو أن الشعر يقصد السنبلة كما ذكر (08:45) حبة في سنبلة حبة في سنبلة يعني حبة في من واحدة من الحبوب التي في السنبلة نعم معروف ،معروف السنبلة نعم .

(المتن)

حدثني عمرو بن محمد بن بكير الناقد والحسن بن علي الحلواني وعبد بن حميد قال عبد حدثني ، وقال الآخران حدثنا يعقوب يعنون ابن إبراهيم بن سعد قال حدثنا أبي عن صالح وهو ابن كيسان عن ابن شهاب قال : أخبرني أنس بن مالك أن الله تعالى تابع الوحي على رسول الله ﷺ قبل وفاته حتى توفي وأكثر ما كان الوحي يوم توفي رسول الله ﷺ. 

(الشرح) 
وذلك لإكمال الوحي لإكمال الدين وإتمامه لإكمال الدين وإتمامه والله تعالى قال اليوم أكملت لكم دينكم  تابع الله الوحي فكان أكثر ما يكون في آخر حياته وصدق عن النبي ﷺ أن خير عمره أخره وخير عمله خواتمه عليه الصلاة والسلام تابع الله عليه الوحي وكمل الدين ودخل الناس في دين الله أفواجا وانتهت مهمته عليه الصلاة والسلام ولهذا أنزل الله بعد ذلك إِذَا جَاۤءَ نَصۡرُ ٱللَّهِ وَٱلۡفَتۡحُ ۝ وَرَأَیۡتَ ٱلنَّاسَ یَدۡخُلُونَ فِی دِینِ ٱللَّهِ أَفۡوَاجࣰا ۝ فَسَبِّحۡ بِحَمۡدِ رَبِّكَ وَٱسۡتَغۡفِرۡهُۚ إِنَّهُۥ كَانَ تَوَّابَۢا  يعني أديت الرسالة وبلغت الأمانة  وانتهت مهمتك من الدنيا فاستعد للقائنا عليه الصلاة والسلام فتابع الله عليه الوحي حتى كان أكثر ما يكون  في آخر حياته كمل الدين لإكمال الدين وإتمامه وزيادة الخير في آخر عمره في أخر عمره آخر حياته أكثر عملًا من الدعاء أن تسأل الله أن يجعل خير أعمالنا خواتمها اللهم اجعل خير أعمالنا آخرها وآخر أعمالنا خواتمها وكان النبي ﷺ في آخر عمره هو خير عمل وأكثر عمل عليه الصلاة والسلام نعم


(المتن)  

حدثني أبو خيثمة زهير بن حرب ومحمد بن المثنى واللفظ لابن المثنى قالا: حدثنا عبد الرحمن وهو ابن مهدي قال حدثنا سفيان عن قيس بن مسلم عن طارق بن شهاب أن اليهود قالوا لعمر إنكم تقرؤون آية لو أنزلت فينا لاتخذنا ذلك اليوم عيدا، فقال عمر إني لأعلم حيث أنزلت وأي يوم أنزلت وأين رسول الله ﷺ حيث أنزلت ،أنزلت بعرفة ورسول الله ﷺ واقف بعرفة قال سفيان أشك كان يوم جمعة أم لا يعني  ٱلۡیَوۡمَ أَكۡمَلۡتُ لَكُمۡ دِینَكُمۡ وَأَتۡمَمۡتُ عَلَیۡكُمۡ نِعۡمَتِی وَرَضِیتُ لَكُمُ ٱلۡإِسۡلَـٰمَ دِینࣰاۚ

(الشرح)  
نعم هذا الشك جاء في الأحاديث الصحيحة أنه حقيقة وأنه يوم الجمعة من غير شك نعم


(المتن)  

حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة وأبو كريب واللفظ لأبي بكر قالا: حدثنا عبد الله بن إدريس عن أبيه عن قيس بن مسلم عن طارق بن شهاب قال: قال اليهودي لعمر لو علينا معشر يهود نزلت هذه الآية ٱلۡیَوۡمَ أَكۡمَلۡتُ لَكُمۡ دِینَكُمۡ وَأَتۡمَمۡتُ عَلَیۡكُمۡ نِعۡمَتِی وَرَضِیتُ لَكُمُ ٱلۡإِسۡلَـٰمَ دِینࣰاۚ نعلم اليوم الذي أنزلت فيه لاتخذنا ذلك اليوم عيدا قال، فقال عمر فقد علمت اليوم الذي أنزلت فيه والساعة وأين رسول الله ﷺ حين نزلت ،نزلت ليلة جمع ونحن مع رسول الله ﷺ بعرفات

 (الشرح)  
ليلة جمع يعني في ليلة عيد والمراد عشية ،عشية عرفة ليلة جمع نعم وقد نزلت يوم الجمعة على النبي ﷺ وهو واقف بعرفة وهذا اليهودي قال كان في زمن خلافته قال آية في كتابكم عظيمة لو نزلت علينا معشر اليهود لاتخذنا هذا اليوم عيدا فقال عمر إني أعلم اليوم الذي نزلت والمكان الذي نزلت ،نزلت على النبي ﷺ في عرفة في يوم الجمعة وهو يوم عيد يوم عرفة يوم عيد ويوم جمعة يوم عيد والحمد لله والمسلمون أعيادهم شرعية يتبعونها بخلاف أهل البدع الذين لهم أعياد أعيادهم بدعية وفيه معرفة اليهود للحق وعدم اتباعهم هذا اليهود يعرفون الآن يقولون آية عظيمة نزلت في كتابكم لو علينا معشر اليهود نزلت  لاتخذنا ذلك اليوم عيدا ومع ذلك لم يؤمنوا ولم يتبعوا الحق أعوذ بالله عنادًا نعم أهل ذمة نعم (14.07) .


(المتن)  

 وحدثني عبد بن حميد قال أخبرنا جعفر بن عون قال أخبرنا أبو عميس عن قيس بن مسلم عن طارق بن شهاب قال جاء رجل من اليهود إلى عمر فقال: يا أمير المؤمنين آية في كتابكم تقرؤونها لو علينا نزلت معشر اليهود لاتخذنا ذلك اليوم عيدا قال وأي آية قال ٱلۡیَوۡمَ أَكۡمَلۡتُ لَكُمۡ دِینَكُمۡ وَأَتۡمَمۡتُ عَلَیۡكُمۡ نِعۡمَتِی وَرَضِیتُ لَكُمُ ٱلۡإِسۡلَـٰمَ دِینࣰاۚ فقال عمر إني لأعلم اليوم الذي نزلت فيه والمكان الذي نزلت فيه نزلت على رسول الله ﷺ بعرفات في يوم جمعة

الشيخ..
(جاء رجل من اليهود والظاهر أنه جاء من خارج (..) نعم)


المتن..

حدثني أبو الطاهر أحمد بن عمرو بن سرح وحرملة بن يحيى التجيبي قال أبو الطاهر حدثنا، وقال حرملة أخبرنا ابن وهب أخبرني يونس عن ابن شهاب قال أخبرني عروة بن الزبير أنه سأل عائشة رضي الله عنها عن قول الله عز وجل وإن خفتم ألا تقسطوا في اليتامى فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع قالت: يا ابن أختي هي اليتيمة تكون في حجر وليها تشاركه في ماله فيعجبه مالها وجمالها فيريد وليها أن يتزوجها بغير أن يقسط في صداقها فيعطيها مثل ما يعطيها غيره فنهوا أن ينكحوهن إلا أن يقسطوا لهن ويبلغوا بهن أعلى سنتهن من الصداق وأُمروا أن ينكحوا ما طاب لهم من النساء سواهن .

(الشرح)
نعم عائشة رضي الله فسرت هذه الآية تفسيرها من النبي ﷺ وأن هذي في اليتيمة الله تعالى قال فَٱنكِحُوا۟ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ ٱلنِّسَاۤءِ مَثۡنَىٰ وَثُلَـٰثَ وَرُبَـٰعَۖ فَإِنۡ خِفۡتُمۡ أَلَّا تَعۡدِلُوا۟ فَوَ ٰ⁠حِدَةً هذا فيه دليل على أن التعدد هو الأصل انكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة وأنه اقتصر على الواحدة خوف العدل أو عدمه العدل ثم قال بعده وإن خفتم ألا تقسطوا في اليتامى  فانكحوا ما طاب لكم من النساء فسرتها عائشة فقالت تقسطوا وإن خفتم ألا تقسطوا يعني تعدلوا في اليتامى جمع يتيمة قالت فسرتها عائشة قالت هذي اليتيمة تكون عند الرجل ويكون هو وليها وهذا تصور في الإنسان اللي تكون ابنة عمه يكون هو وليها ليس لها ولي أقرب منه ليس لها أب ولا أخ أقرب وليها ابن عمه فتكون عنده فتنشأ عنده فإذا كانت جميلة تزوجها يعني برضاها وإن كانت دميمة تركها قالت عائشة كما أنه يتركها إذا كانت دميمة ولا يريدها فكذلك إذا  كانت جميلة وأراد أن يتزوجها فلا بد أن يعطيها مهرها كامل وكانوا ينكحون كان ولي اليتيم ينكحها بغير أن يعطيها صداقا كاملا ينقصها لأن يتيمة وليس لها أحد يطالب بحقها وهو وليها فنهوا أن ينكحوهن بغير أن يقسطوا يعني يعدلوا في المهر فيبلغوا بهن أعلى سنتهن في الصداق يعني أعلى مهورهن ومهور أمثالهن نهاهم الله إذا أراد أن يتزوجها اليتيمة يعني معروف أن هذا بإذنها لا بد أن تأذن واليتيمة إذنها أن تسكت في الحديث قال لا تنكح الأيم حتى تستأمرولا تنكح البكر حتى تستأذن قالوا يا رسول الله وكيف إذنها؟ قال إذنها أن تسكت فإذا استؤذنت وسكتت هذا إذنها وإن تكلمت فهو أبلغ خلاف لابن حزم ابن الحزم يقول إذا تكلمت ما يعتبر إذن هذا جمود على الظاهرية يقول لا بد تسكت أما إذا تكلمت فهذا خلاف الظاهر هذي إذا تكلمت أبلغ فنهاهم الله نهى الله الولي إذا اراد أن يتزوج موليته إلا أن يعطيها مهرها كاملا مثل مهر أمثالها ولذلك قالت عائشة نهوا فأمروا أن يقسطوا  يعني يعدلوا فيهن ويبلغوا بهن أعلى سنتهن في الصداق يعني تعطى مثل ما يعطى غيرها أعلى سنتهن يعني مهورهن ومهور أمثالهن نعم .


المتن..

قال عروة قالت عائشة رضي الله عنها ثم إن الناس استفتوا رسول الله ﷺ بعد هذه الآية فيهن فأنزل الله عز وجل وَیَسۡتَفۡتُونَكَ فِی ٱلنِّسَاۤءِۖ قُلِ ٱللَّهُ یُفۡتِیكُمۡ فِیهِنَّ وَمَا یُتۡلَىٰ عَلَیۡكُمۡ فِی ٱلۡكِتَـٰبِ فِی یَتَـٰمَى ٱلنِّسَاۤءِ ٱلَّـٰتِی لَا تُؤۡتُونَهُنَّ مَا كُتِبَ لَهُنَّ وَتَرۡغَبُونَ أَن تَنكِحُوهُنَّ وَٱلۡمُسۡتَضۡعَفِینَ مِنَ ٱلۡوِلۡدَ ٰ⁠نِ وَأَن تَقُومُوا۟ لِلۡیَتَـٰمَىٰ بِٱلۡقِسۡطِۚ وَمَا تَفۡعَلُوا۟ مِنۡ خَیۡرࣲ فَإِنَّ ٱللَّهَ كَانَ بِهِۦ عَلِیمࣰا قالت والذي ذكر الله تعالى أنه وَمَا یُتۡلَىٰ عَلَیۡكُمۡ فِی ٱلۡكِتَـٰبِ الآية الأولى التي قال الله فيها  وَإِنۡ خِفۡتُمۡ أَلَّا تُقۡسِطُوا۟ فِی ٱلۡیَتَـٰمَىٰ فَٱنكِحُوا۟ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ ٱلنِّسَاۤءِقالت عائشة وقول الله في الآية الأخرى وَتَرۡغَبُونَ أَن تَنكِحُوهُنَّ هي رغبة أحدكم عن اليتيمة التي تكون في حجره حين تكون قليلة المال والجمال فنهوا أن ينكحوا ما رغبوا في مالها وجمالها من يتامى النساء إلا بالقسط من أجل رغبتهم عنهن.

 (الشرح) 
نعم القسط العدل فعائشة رضي الله عنها هي أفقه امرأة فسرت الآية وقالت إنه نهوا كما أن الولي مثل ابن العم إذا كانت ابنة العم وكانت يتيمة وكانت دميمة لا يتزوجها ويتركها فكذلك إذا كانت جميلة وأراد أن يتزوجها لا بد أن يعطيها مهرًا كامل فكونه يرغب عن كونه لا يريدها إذا كانت دميمة الخلق الخلقة يقابل اليتيمة الأخرى التي هي جميلة ويريد أن يتزوجها فكما أنه يرغب عنها إذا كنت دميمة ولا يريدها فكذلك إذا كانت جميلة ويريدها عليه أن يعطيها مهرها كاملا فرغبتهن عنهن إذا كن قليلات الجمال يقابل رغبتهم فيهن إذا كن جميلات فكما أن إذا كانت دميمة تتركها ولا تريدها وتزوجها غيرك فكذلك إذا كانت جميلة وتريد أن تتزوجها لا بد أن تعطيها مهرها كاملا بغير أن يقسطوهن فسرت عائشة رضي الله عنها قوله تعالى وَیَسۡتَفۡتُونَكَ فِی ٱلنِّسَاۤءِۖ قُلِ ٱللَّهُ یُفۡتِیكُمۡ فِیهِنَّ  فيه يقال إن الله يفتي يفتيكم فيهن وما يتلى عليكم في الكتاب في ،في يتامى النساء جمع يتيمة اللاتي لا تؤتونهن ما كتب لهن وترغبون أن تنكحوهن اليتيمة التي لا هذا خطاب للأولياء والولي الذي يكون عنده اليتيمة هو ابن العم يتزوجها وما يتلى عليكم في الكتاب في يتامى النساء اللاتي لا تؤتونهن ما كتب لهن وترغبون أن تنكحوهن قالت الذي اللي أفتاهم الله هو في قوله في الآيات الأخرى وإن خفتم ألا تقسطوا في اليتامى فانكحوا ما طاب لكم من النساء إن خفتم  ألا تعدلوا إن خفتم ألا تعدلوا فانكحوا غيرها إما أن تعدل تعطيها مهرها كاملا أو تعدل إلى غيرها فكما أنها إذا كانت ليس عندها مال وليس عندها قليلة الجمال تعدل عنها إلى غيرها فكذلك إذا كان عندها مال أو كانت جميلة تريدها تعطيها مهرها كاملًا هذا يقابل هذا تفسير عائشة نعم. هذا من باب الإخبار نعم . من باب الأخبار نعم . أخبر الله عن نفسه أنه يفتي وهذا ما جاء في مسألة الظل الذي مرنا الآن وهل الظل وصف من صفات الله أو ليس وصفًا ؟وهذا يحتاج إلى مزيد بحث إن شاء الله هناك من رأى بأنه وصف هناك من رأى بأنه ليس بوصف وأن هذا من باب الخبر أو هذا الظل هل يحمل على ظل العرش أولا يحمل على ظل العرش لأن فيه بعض الأحاديث لفظها في ظل عرشه وبعضها في ظله فيحتاج إلى مزيد بحث (23:42) كلام ابن القيم لعل إن شاء الله يحصل التنبيه عليه في المستقبل نعم . ها)24:03(  


(المتن)  

وحدثنا الحسن الحلواني وعبد بن حميد جميعا عن يعقوب بن إبراهيم بن سعد قال حدثنا أبي عن صالح عن ابن شهاب قال  أخبرني عروة أنه سأل عائشة عن قول الله تعالى وَإِنۡ خِفۡتُمۡ أَلَّا تُقۡسِطُوا۟ فِی ٱلۡیَتَـٰمَىٰ وساق الحديث بمثل حديث يونس عن الزهري وزاد في آخره من أجل رغبتهم عنهن إذا كن قليلات المال والجمال. حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة وأبو كريب قالا: حدثنا أبو أسامة قال حدثنا هشام عن أبيه عن عائشة في قوله  وَإِنۡ خِفۡتُمۡ أَلَّا تُقۡسِطُوا۟ فِی ٱلۡیَتَـٰمَىٰ قالت أنزلت في الرجل تكون له اليتيمة وهو وليها ووارثها ولها مال وليس لها أحد يخاصم دونها فلا ينكحها لمالها فيضر بها ويسيء صحبتها، فقال وَإِنۡ خِفۡتُمۡ أَلَّا تُقۡسِطُوا۟ فِی ٱلۡیَتَـٰمَىٰ فَٱنكِحُوا۟ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ ٱلنِّسَاۤءِ يقول: ما أحللت لكم ودع هذه التي تضر بها

(الشرح)
 يعني زوجها غيرك نزلت في الولي كابن العم يكون عنده اليتيمة فتكون عندها مال فيضر بها ولا يزوجها بل يبقيها عنده حتى تموت فيرثها لأنه لو زوجها لشاركه زوجها في إرثها فيضر بها ويتركها إذا كانت قليلة المال لا يريد أن يتزوجها لأنها ليست جميلة ولا يزوجها غيره خشية أن يرثها زوجها إذا ماتت لأن عندها مال إذا كان لها مال يتيمة ودميمة الخلقة فهو لا يتزوجها هو لأنها دميمة لا يريدها ولا يزوجها غيره خشية أن يشركه زوجها في إرثها إذا ماتت فيتركها عنده حتى تموت فيرثها فالله قال وَإِنۡ خِفۡتُمۡ أَلَّا تُقۡسِطُوا۟ فِی ٱلۡیَتَـٰمَىٰ فَٱنكِحُوا۟ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ ٱلنِّسَاۤءِ مَثۡنَىٰ وَثُلَـٰثَ وَرُبَـٰعَۖ الواجب عليه أن يزوجها وأن يتقي الله عز وجل وهذي يوجد في بعض الزمان يبقيها عنده تخدمه أو تخدم زوجته أو ترعى إبله أو غنمه وهذا من الظلم والجور والواجب عليه أن يزوجها وأن يلتمس لإبله أو غنمه خادمًا أو راعيًا .


(المتن)  

حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة قال حدثنا عبدة بن سليمان عن هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها في قوله وَمَا یُتۡلَىٰ عَلَیۡكُمۡ فِی ٱلۡكِتَـٰبِ فِی یَتَـٰمَى ٱلنِّسَاۤءِ ٱلَّـٰتِی لَا تُؤۡتُونَهُنَّ مَا كُتِبَ لَهُنَّ وَتَرۡغَبُونَ أَن تَنكِحُوهُنَّ قالت أنزلت في اليتيمة تكون عند الرجل فتشركه في ماله فيرغب عنها أن يتزوجها ويكره أن يزوجها غيره فيشركه في ماله فيعضلها فلا يتزوجها ولا يزوجها غيره. 

الشرح  
نعم وهذا من الظلم وهذا من الظلم والجور تكون عنده لها مال ورثته مثلًا عن أبيها وهي ليست جميلة لا يريد أن يتزوجها ولا يريد أن يزوجها غيره خشية أن يشركها في ميراثها إذا ماتت فيبقيها عنده ويظلمها ويعضلها لا يتزوجها ولا يزوجها حتى تموت فيرثها فنهاهم الله نعم


(المتن)  

حدثنا أبو كريب قال حدثنا أبو أسامة قال أخبرنا هشام عن أبيه عن عائشة في قوله وَیَسۡتَفۡتُونَكَ فِی ٱلنِّسَاۤءِۖ قُلِ ٱللَّهُ یُفۡتِیكُمۡ فِیهِنَّ الآية قالت هي اليتيمة التي تكون عند الرجل لعلها أن تكون قد شركته في ماله حتى في العذق فيرغب عنها يعني أن ينكحها ويكره أن ينكحها رجلا فيشركه في ماله فيعضلها

(الشرح) 
نعم لعله يشركه في ماله حتى في العذق العذق بفتح العين النخلة أو النخلات حتى يكون في بستان مشترك لأن جدهم واحد بنت عمه فيكون تكون شريكة له في المال حتى تشركه في العذق في النخلات في البستان لها جزء منه وله جزء منه فهي بنت عمه وجدهما واحد أما العذق بكسر النون فهو القنو وأما العذق النخلة أو النخلات نعم فهو يبقي يظلمها لا يتزوجها لأنها دميمة ليست جميلة لا يرغبها ولا يزوجها غيره خشية أن يطالب الزوج يشارك في مالها زوج وتوفيت شارك في مالها يؤذيه لا يريد أن يشركه أحد فيظلمها والعياذ بالله فنهاهم الله عن ذلك. نعم. في هذا سبب نزول الآية نعم


(المتن)  

حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة قال حدثنا عبدة بن سليمان عن هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها في قوله وَمَن كَانَ فَقِیرࣰا فَلۡیَأۡكُلۡ بِٱلۡمَعۡرُوفِۚ قالت أنزلت في والي مال اليتيم الذي يقوم عليه ويصلحه إذا كان محتاجا أن يأكل منه.

 (الشرح)
نعم هذا تفسير الآية وَمَن كَانَ فَقِیرࣰا فَلۡیَأۡكُلۡ بِٱلۡمَعۡرُوفِۚ إذا كان ينميه ويصلحه وان كان فقيرًا يأكل منه يأكل قال بعض العلماء يأكل الأقل من كفايته أو أجرة أمثاله وإن استعفف استعف هو أفضل إذا كان غنيًا عليه أن يستعفف وإن كان فقيرا حيث يتفرغ لتنمية مال اليتيم فيأكل الأقل من أجرته أو كفايته إذا كان أجرة أمثاله عشرة هو كفايته ثمانية يأخذ ثمانية وإذا كان العكس أجرة أمثاله ثمانية وكفايته عشرة يأخذ ثمانية أيضًا الأقل من كفايته وأجرة أمثاله يأكل بالمعروف نعم .


(المتن)

وحدثناه أبو كريب قال حدثنا أبو أسامة قال حدثنا هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها في قوله تعالى { ومن كان غنيا فليستعفف ومن كان فقيرا فليأكل بالمعروف } قالت أنزلت في ولي اليتيم أن يصيب من ماله إذا كان محتاجا بقدر ماله بالمعروف. وحدثناه أبو كريب حدثنا ابن نمير حدثنا هشام بهذا الإسناد. حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة قال حدثنا عبدة بن سليمان عن هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها في قوله عز وجل إِذۡ جَاۤءُوكُم مِّن فَوۡقِكُمۡ وَمِنۡ أَسۡفَلَ مِنكُمۡ وَإِذۡ زَاغَتِ ٱلۡأَبۡصَـٰرُ وَبَلَغَتِ ٱلۡقُلُوبُ ٱلۡحَنَاجِرَ وَتَظُنُّونَ بِٱللَّهِ ٱلظُّنُونَا۠ قالت كان ذلك يوم الخندق.

(الشرح)  
نعم تفسير الآية يوم الخندق غزوه الأحزاب إذ جاؤوكم الأحزاب يعني تحزبوا وتجمعوا وأحاطوا بالمدينة إِذۡ جَاۤءُوكُم مِّن فَوۡقِكُمۡ وَمِنۡ أَسۡفَلَ مِنكُمۡ وَإِذۡ زَاغَتِ ٱلۡأَبۡصَـٰرُ وَبَلَغَتِ ٱلۡقُلُوبُ ٱلۡحَنَاجِرَ وَتَظُنُّونَ بِٱللَّهِ ٱلظُّنُونَا۠  هذه الآيات نزلت في الأحزاب في غزوة الأحزاب تسمى غزوة الخندق لأنه حفر خندق حفر حول المدينة حفره الرسول ﷺ والمسلمون بمشورة سلمان الفارسي وهذا كان عندهم في فارس لما جاء الأحزاب وتحزبوا وأحاطوا بالمسلمين أشار سلمان إلى أن يحفر خندق حول المدينة ويجعل مداخل والمداخل يكون فيها في حرس بوابين فلما جاءت الأحزاب جاء الكفرة وجاءت خيلهم ليدخلوا المدينة وجدوا المدينة كلها محاطة بحفر ما تستطيع مباشرة يسقط الخيل والإبل فقال بعضهم هذه مكيدة ما كانت العرب تعرفها جعلوا أمكنة مخصصة للدخول لدخول المدينة نعم سميت غزوة الخندق وتسمى غزوة الأحزاب لتحزب الكفرة وتجمعهم ومجيئهم وإحاطتهم بالمسلمين نعم إذ جاؤوهم الآية إذ جاؤوهم في الآية الكريمة نعم. 


  (المتن)

حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة قال حدثنا عبدة بن سليمان قال حدثنا هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها وَإِنِ ٱمۡرَأَةٌ خَافَتۡ مِنۢ بَعۡلِهَا نُشُوزًا أَوۡ إِعۡرَاضࣰا الآية قالت أنزلت في المرأة تكون عند الرجل فتطول صحبتها فيريد طلاقها فتقول لا تطلقني وأمسكني وأنت في حل مني فنزلت هذه الآية.

(الشرح)
نعم فإذا أراد أن يصلح بينهما صلحا والصلح خير وَإِنِ ٱمۡرَأَةٌ خَافَتۡ مِنۢ بَعۡلِهَا نُشُوزًا أَوۡ إِعۡرَاضࣰا فَلَا جُنَاحَ عَلَیۡهِمَاۤ أَن یُصۡلِحَا بَیۡنَهُمَا صُلۡحࣰاۚ وَٱلصُّلۡحُ خَیۡرࣱۗ فتكون المرأة عنده ويريد أن يطلقها وتكون عندها لها أولاد أو كذا ولا تريد أن يطلقها فتقول له أسقط بعض حقي وتبقيني فتسقط بعض حقها مثل ليلتها أو بعض النفقة ومن هذا الباب أن سودة بنت زمعة رضي الله عنها زوج النبي ﷺ لما كبر سنها وخشيت أن يطلقها النبي ﷺ قالت يا رسول الله أتبقيني عندك وأهب ليلتي لعائشة فبقيت عند النبي ﷺ وصار يقصد عائشة ليلتين وَإِنِ ٱمۡرَأَةٌ خَافَتۡ مِنۢ بَعۡلِهَا نُشُوزًا أَوۡ إِعۡرَاضࣰا فَلَا جُنَاحَ عَلَیۡهِمَاۤ أَن یُصۡلِحَا بَیۡنَهُمَا صُلۡحࣰاۚ وَٱلصُّلۡحُ خَیۡرࣱۗ فإذا أسقطت بعض حقها فلا بأس ومن هذا زواج المسيار الآن يتفق معها أن تسقط بعض حقها تسقط ليلة ليس لها ليلة أو تكتفي منه بأن يأتيها ليلة في الأسبوع أو كذا تسقط بعض حقها فالحق لها و إذا أرادت أن ترجع فيما بعد لها أن ترجع أو تكون عنده مثلا في بيته فتخشى أن يطلقها وله زوجة أخرى أو زوجات فتقول أنا أسقط بعض حقي وأبقني لا أريد مثلًا ليلة الآن وإذا أرادت أن ترجع فلها أن ترجع بعد ذلك فإن أعطاها حقها وإلا قد طلبت الطلاق نعم هذا تفسير الآية قد فسرتها عائشة نعم .


(المتن)  

حدثنا أبو كريب قال حدثنا أبو أسامة قال حدثنا هشام عن أبيه عن عائشة رضي لله عنها في قوله عز وجل وَإِنِ ٱمۡرَأَةٌ خَافَتۡ مِنۢ بَعۡلِهَا نُشُوزًا أَوۡ إِعۡرَاضࣰا قالت نزلت في المرأة تكون عند الرجل فلعله ألا يستكثر منها وتكون لها صحبة وولد فتكره أن يفارقها فتقول له أنت في حل من شأني.

 (الشرح)  
نعم تسقط من شأنها مثلا من نفقة أو كسوة أو قسمة الليلة نعم وَإِنِ ٱمۡرَأَةٌ خَافَتۡ مِنۢ بَعۡلِهَا نُشُوزًا أَوۡ إِعۡرَاضࣰا فَلَا جُنَاحَ عَلَیۡهِمَاۤ أَن یُصۡلِحَا بَیۡنَهُمَا صُلۡحࣰاۚ وَٱلصُّلۡحُ خَیۡرࣱۗ  نعم


(المتن)  

حدثنا يحيى بن يحيى قال أخبرنا أبو معاوية عن هشام بن عروة عن أبيه قال :قال: قالت لي عائشة رضي الله عنها يا ابن أختي أمروا أن يستغفروا لأصحاب النبي ﷺ فسبوهم.

(الشرح)  
نعم وهم الخوارج والشيعة والعياذ بالله الخوارج سبوا عليًا وأصحابة والشيعة الرافضة سبوا الصحابة سبوا الصحابة وكفروهم أعوذ بالله أمروا أن يستغفروا في قوله تعالى وَٱلَّذِینَ جَاۤءُو مِنۢ بَعۡدِهِمۡ یَقُولُونَ رَبَّنَا ٱغۡفِرۡ لَنَا وَلِإِخۡوَ ٰ⁠نِنَا ٱلَّذِینَ سَبَقُونَا بِٱلۡإِیمَـٰنِ هذي أمر الله تعالى من أتى بعد الصحابة أن يستغفروا للمهاجرين والأنصار بعد أن قال الله للفقراء والمهاجرين ثم قال والذين اتبعوا الدار والأنصار ثم قال والذين جاؤوا من بعدهم بعد الصحابة یَقُولُونَ رَبَّنَا ٱغۡفِرۡ لَنَا وَلِإِخۡوَ ٰ⁠نِنَا ٱلَّذِینَ سَبَقُونَا بِٱلۡإِیمَـٰنِ  أمروا بأن يستغفروا استغفروا لما سبقهم فسبوهم الخوارج سبوا عليًا وأصحابه سموا النواصب نصبوا العداوة لأهل البيت نصبوا العداوة لأهل البيت سموا نواصب وسموا خوارج والرافضة سبوا الصحابة وكفروهم أمروا أن يستغفروا لهم فسبوهم أعوذ بالله نعم فسرت عائشة وَٱلَّذِینَ جَاۤءُو مِنۢ بَعۡدِهِمۡ یَقُولُونَ رَبَّنَا ٱغۡفِرۡ لَنَا وَلِإِخۡوَ ٰ⁠نِنَا ٱلَّذِینَ سَبَقُونَا بِٱلۡإِیمَـٰنِ قد أمروا أن يستغفروا لهم فسبوهم نعم.
أحسن الله إليك.


(المتن)  

حدثناه أبو بكر بن أبي شيبة قال حدثنا أبو أسامة قال حدثنا هشام بهذا الإسناد مثله.حدثنا عبيد الله بن معاذ العنبري قال حدثنا أبي قال حدثنا شعبة عن المغيرة بن النعمان عن سعيد بن جبير قال اختلف أهل الكوفة في هذه الآية  

المتن..
( عفا الله عنك في كلام الأُبي يقول صار جهلة الرافضة وطائفة من أهل الظاهر إلى أنه يجوز أن يتزوج تسعًا من هذه الآية مثنى وثلاث ورباع رأوا أن الواو جامعة وش يقول ؟ قال عفا الله عنك قال الأُبي صار جهلة الرافضة وطائفة من أهل الظاهر إلى أنه يجوز أن يتزوج تسعًا من هذه الآية ورأوا أن الواو جامعة فجعلوا مثنى وثلاث ورباع اثنين ،اثنين وثلاثة ،ثلاثة قال تعالى جَاعِلِ ٱلۡمَلَـٰۤىِٕكَةِ رُسُلًا أُو۟لِیۤ أَجۡنِحَةࣲ مَّثۡنَىٰ وَثُلَـٰثَ وَرُبَـٰعَۚ فإنه معلوم على القطع أنه لم يرد جميع هذه الأعداد لكل ملك .
 الشيخ..
اي بعض الرافضة يقول مثنى وثلاث ورباع يقول اثنين وثلاثة وأربعة الجميع تسع وبعضهم قال انه معدول مع مثنى معدول عن اثنين ،اثنين وثلاث ثلاثة ،ثلاثة وأربع أربع ،أربع ثمانية عشر قال البعض فجاء ثمانية عشر هذا من تأويلات الرافضة ويجوز من هذه العبارة قال تسع اثنين وثلاثة وخمسة تسعة بعضهم قال لا اثنين معدول عن اثنين ،اثنين مكرر وثلاثة ثلاثة وأربعة أربعة لكن ما الرافضة عندهم نكاح المتعة من غير تحليل نكاح المتعة مئات نسأل الله العافية  (39:14) الشيعة علم على كل من يتشيع تحته أربعة وعشرين فرقة منها الرافضة أعلاها النصيرية هذي أعلى طبقة في الشيعة ثم المخطئة اللي خطؤوا جبريل ثم الرافضة ثم الزيدية وغيرهم منهم المبتدع ومنهم الكافر على حسب العقيدة الزيدية مبتدعة في الغالب والرافضة والنصيرية والمخطأة كفروا نعوذ بالله نعم. 

 

logo

2019 م / 1441 هـ
جميع الحقوق محفوظة

اشترك بالقائمة البريدية

اشترك بالقائمة البريدية للشيخ ليصلك جديد الشيخ من المحاضرات والدروس والمواعيد