تتصفح الآن الموقع بالنسخة التجريبية
شعار الموقع
شعار الموقع
فاصلفاصلفاصل

كتاب الإيمان (19-ب) تتمة باب الإسراء برسول الله صلى الله عليه وسلم.. – إلى باب ذكر المسيح ابن مريم والمسيح الدجال

00:00

00:00

7

 
الشيخ:
قالوا لا مانع أن يكون حقيقة إذا كانوا أحياء الشهداء أحياء لهم حياة لا مانع أن يؤدوا بعض الأعمال لكن هذا ليس بظاهر نعم تكلم عليه النووي عندك
الطالب : وفيما ظهر لنا عن هذا أجوبة : أحدها : أنهم كالشهداء بل هم أفضل منهم والشهداء أحياء عند ربهم فلا يبعد أن يحجوا ويصلوا كما ورد في الحديث الآخر وأن يتقربوا إلى الله تعالى بما استطاعوا لأنهم وإن كانوا
الشيخ:
جاء في الحديث الآخر أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى موسى قائما يصلي في قبره
الطالب : وإن كانوا قد توفوا فهم في هذه الدنيا التي هي دار العمل حتى إذا فنيت مدتها وتعقبتها الآخرة التي هي دار الجزاء انقطع العمل .
الشيخ:
يعني هذا أن النبي رأى موسى قائما يصلي في قبره والله بكيفيته هذا العمل نعم
الطالب : الوجه الثاني : أن عمل الآخرة ذكر ودعاء قال الله تعالى دَعْوَاهُمْ فِيهَا سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَتَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلَامٌ
الشيخ:
 أهل الجنة دعواهم فيها سبحانك اللهم وتحيتهم فيها سلام و أهل الجنة يلهمون التسبيح كما يلهمون النفس  يعني يتلذذون في التسبيح , التسبيح والتحميد يكون من جملة  النعيم يتلذذون به لأن الجنة ما فيها عمل لكن هذا من جملة النعيم الذي يتنعمون به التسبيح والتهليل نعم
الطالب : الوجه الثالث : أن تكون هذه رؤية منام في غير ليلة الإسراء أو في بعض ليلة الإسراء كما قال في رواية ابن عمر رضي الله عنهما
 
الشيخ:
 ورؤيا الأنبياء حق إذا كانت رؤيا منام فهي حق ربما تكون رؤيا منام أو أنهم مثلوا له وهذا الأقرب أنهم مثلوا له مثلت له أحوالهم وهيئاتهم لما كانوا في الحياة أو أن هذه رؤيا منام وهي حق رآهم وأن هذا صدر منهم ووقع منهم نعم
الطالب : كما قال في رواية ابن عمر رضي الله عنهما  بينا أنا نائم رأيتني أطوف بالكعبة وذكر الحديث في قصة عيسى صلى الله عليه وسلم.
الوجه الرابع : أنه صلى الله عليه وسلم أري أحوالهم التي كانت في حياتهم ومثلوا له في حال حياتهم كيف كانوا وكيف حجتهم وتلبيتهم كما قال صلى الله عليه وسلمكأني أنظر إلى موسى , وكأني أنظر إلى عيسى , وكأني أنظر إلى يونس عليهم السلام.
الوجه الخامس : أن يكون أخبر عما أوحي إليه صلى الله عليه وسلم من أمرهم وما كان منهم وإن لم يرهم رؤية عين.
الشيخ:
الأقرب لهذا وجهان الوجه الأول أنهم مثلوا له كما مثلوا له نقلت إليه أحوالهم كما كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي الكسوف مثلت له الجنة والنار قال لم أر كاليوم الخير والشر رأيت الجنة والنار مثل له في عرض هذا الحال مثلت له الجنة ومثلت له النار فكذلك مثل له الأنبياء والثاني أنها رؤيا منام رآهم ورؤيا حق
الطالب : عفا الله عنك قال هنا ثنية هرشا
الشيخ : جبل نعم
المتن :
 

قال كأني أنظر إلى يونس بن متى عليه السلام على ناقة حمراء جعدة عليه جبة من صوف. خطام ناقته خلبة. وهو يلبي. قال ابن حنبل في حديثه قال هشيم: يعني ليفا.

 

الشرح:
الكُلبة يعني ليفا خطام ناقته من ليف الليف النخل المعروف الليف يجمع كثير ويفتل ويكون حبل الليف ويصنع منه الحبال هذا خطام ناقة يونس بن متى عليه السلام خطام ناقته وهو الحبل الذي يقربه من الليف نعم
المتن:

وحدثني محمد بن المثنى. حدثنا ابن أبي عدي عن داوود عن أبي العالية، عن ابن عباس؛ قال:سرنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم بين مكة والمدينة. فمررنا بواد. فقال أي واد هذا؟ فقالوا وادي الأزرق. فقال كأني أنظر إلى موسى صلى الله عليه وسلم (فذكر من لونه وشعره شيئا لم يحفظه داوود) واضعا إصبعيه في أذنيه. له جؤار إلى الله بالتلبية. مارا بهذا الوادي" قال "ثم سرنا حتى أتينا على ثنية. فقال أي ثنية هذه؟  قالوا: هرشا أو لفت. فقال كأني أنظر إلى يونس على ناقة حمراء. عليه جبة صوف. خطام ناقته ليف خلبة. مارا بهذا الوادي ملبيا.

حدثني محمد بن المثنى.قال حدثنا ابن أبي عدي عن ابن عون، عن مجاهد قال:كنا عند ابن عباس. فذكروا الدجال. فقال: إنه مكتوب بين عينيه كافر. قال، فقال ابن عباس: لم أسمعه قال ذاك.

الشرح:
وهذا من آيات الله العظيمة كتب في جبهة الدجال كافر بين عينيه كافر واللفظ الآخر يقرؤه كل مؤمن قارئ أو غير قارئ يعني معناه ليس لأحد عذر ومع ذلك له فتنة عظيمة نسأل الله السلامة والعافية ولهذا جاء في الحديث الآخر من رآه فينأى عنه فإن الإنسان قد يأتيه وهو يظن أنه ينجو ثم يفتن نسأل الله السلامة والعافية مكتوب بين عينيه كافر يقرأه كل أحد وعلامات ظاهرة عليه بشر يأكل ويشرب ويبول ويتغوط ومع ذلك يدعي الصلاح والنبوة ثم يدعي الربوبية والعياذ بالله ومع ذلك يفتن به ناس معه فتن عظيمة معه خوارق عظيمة سورة الجنة والنار ويأمر السماء تمطر فتمطر والأرض تنبت ويقطع الرجل نصفين ثم يقول له قم ولا تنطبق على أحد غيره يفتن الله بهذه من شاء وهذه فتنة عظيمة وفي الحديث الآخر  ما بين خلق آدم إلى قيام الساعة أمر أو خلق أعظم من الدجال ولهذا شرع للمسلم أن يستعيذ بالله من فتنة المسيح الدجال في كل صلاة يستعيذ من أربع من عذاب جهنم ومن عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات ومن فتنة المسيح الدجال
المتن:
 

قال، فقال ابن عباس: لم أسمعه قال ذاك. ولكنه قال "أما إبراهيم، فانظروا إلى صاحبكم. وأما موسى

 

الشرح:
يعني نفسه عليه الصلاة والسلام يعني نفسه يعني أنه شبيه بأبيه إبراهيم أما إبراهيم فانظروا إلى صاحبكم انظروا إلي وهو يشبه أباه إبراهيم
المتن:

وأما موسى، فرجل آدم جعد على جمل أحمر مخطوم بخلبة.

 

الشرح:
آدم يعني من أدمة أسمر طوال يعني طويل كأنه من شنوءه قبيلة معروفة قبيلة غامد وزهران طوال نعم
المتن:

وأما موسى، فرجل آدم جعد على جمل أحمر مخطوم بخلبة. كأني أنظر إليه إذا انحدر في الوادي يلبي

 

الشرح:
هذا ما يؤيد أنهم مثلوا له كما مثلت الجنة والنار بعرض الحائط وهو يصلي الكسوف بالناس نعم
المتن:

حدثنا قتيبة بن سعيد.قال حدثنا ليث. ح وحدثنا محمد بن رمح.قال أخبرنا الليث عن أبي الزبير، عن جابر؛ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: عرض علي الأنبياء. فإذا موسى ضرب من الرجال. كأنه من رجال شنوءة

الشرح:
عرض علي الأنبياء مثل حديث عرضت علي الأمم وهذا في المنام رؤيا الأنبياء وحي وهذا ما يؤيد القول الثاني أنه في المنام فالأقرب قولان إما أنها رؤيا منام أو أنهم مثلوا له  عرضت علي الأنبياء والظاهر أن هذا في الرؤيا نعم عرضت
المتن:

قال: عرض على الأنبياء. فإذا موسى ضرب من الرجال. كأنه من رجال شنوءة. ورأيت عيسى بن مريم

الشرح:
نعم وادي طويل متوسط في الخلق نعم
المتن:

ورأيت عيسى بن مريم عليه السلام. فإذا أقرب من رأيت به شبها عروة بن مسعود. ورأيت إبراهيم صلوات الله عليه. فإذا أقرب من رأيت به شبها صاحبكم (يعني نفسه) ورأيت جبريل عليه السلام. فإذا أقرب من رأيت به شبها دحية. (وفي رواية ابن رمح) "دحية بن خليفة".

وحدثني محمد بن رافع وعبد بن حميد (وتقاربا في اللفظ. قال ابن رافع: حدثنا. وقال عبد: أخبرنا) عبد الرزاق. قال أخبرنا معمر عن الزهري؛ قال:أخبرني سعيد بن المسيب، عن أبي هريرة؛ قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم حين أسري بي لقيت موسى عليه السلام (فنعته النبي صلى الله عليه وسلم)

الشرح:
هذا في الإسراء هذا رآه في الإسراء صريحا بأنه في الإسراء نعم
المتن:

قال النبي صلى الله عليه وسلم حين أسري بي لقيت موسى عليه السلام (فنعته النبي صلى الله عليه وسلم) فإذا رجل (حسبته قال) مضطرب. رجل الرأس. كأنه من رجال شنوءة.

الشرح:
رجل الرأس مرجل في الشعر ليس جعد الشعر فإذا هو مضطرب عندك ؟!
الطالب : مضطرب عفا الله عنك
الشيخ : يعني هو رجل آدم يعني أسمر طويل مضطرب يعني كما سبق في الحديث السابق
الطالب : قال وهو طويل غير شديد
الشيخ : طويل الأحاديث كما سبق أنه طوال ليس طويلا بالطول الشديد البائن و إنما هو طول مناسب و إلا الجمع بينهم أنه رجل طوال يعني طويل وهو ومضطرب يعني ليس بالطول البائن و أما عيسى كما سبق بين الطويل وبين القصير
الطالب : يعني مضطرب طويل ؟
الشيخ: طويل ليس بالطول البائن رجل طويل سبق في الحديث السابق رجل طوال يعني طويل هنا مضطرب ليس بالطول البائن لأنه الطويل البائن يقال للقصير الحقير والوسط مربوع عيسى مربوع ونبينا مربوع بين الطويل البائن وبين القصير الحقير
الطالب (33:55)
الشيخ: هذا جاء هذا القول أو ضد الجعد بالنسبة للشعر يقصد بهذا وبهذا
الطالب: (34:5)
الشيخ: فسر في هذا وقيل أنه جعد له و فسر بأنه جعد الشعر
الطالب : وفي رواية أخرى سبط
الشيخ: سبط مسترسل الشعر نعم
المتن:

قال، ولقيت عيسى (فنعته النبي صلى الله عليه وسلم) فإذا ربعة أحمر

الشرح:
ربعه يعني متوسط ليس بالطويل ولا بالقصير وفي لفظ آخر مربوع الخلق نعم
المتن:

كأنما خرج من ديماس (يعني حماما)

الشرح:
يعني نظيف من النظافة كأنما خرج من ديماس خرج من حمام و الإنسان إذا خرج من حمام يعني نظيف

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا إلى يوم الدين وبعد:
قال الإمام مسلم رحمه الله تعالى :
المتن:

وحدثني محمد بن رافع وعبد بن حميد (وتقاربا في اللفظ. قال ابن رافع: حدثنا. وقال عبد: أخبرنا) عبد الرزاق. قال أخبرنا معمر عن الزهري؛ قال:أخبرني سعيد بن المسيب، عن أبي هريرة؛ قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم حين أسري بي لقيت موسى عليه السلام (فنعته النبي صلى الله عليه وسلم)

الشرح:
يعني وصفه نعم
المتن:

فإذا رجل (حسبته قال) مضطرب. رجل الرأس. كأنه من رجال شنوءة.

الشرح:
كما سبق مضطرب يعني ليس بالطويل البائن وهو طويل ولكن ليس بالطويل البائن رجل الرأس يعني مرجل شعر الرأس نعم
المتن:

قال، ولقيت عيسى (فنعته النبي صلى الله عليه وسلم) فإذا ربعة أحمر كأنما خرج من ديماس (يعني حماما)

الشرح:
وعيسى حي لأنه ما مات حتى الآن وموسى رآه يعني الروح أخذت شكل جسده كما سبق الأنبياء الذين ماتوا وأرواحهم مصورة بصور أجسامهم وعيسى رآه بروحه وجسده لأنه ما مات نعم
المتن:

قال، ورأيت إبراهيم صلوات الله عليه. وأنا أشبه ولده به. قال، فأتيت بإناءين في أحدهما لبن وفي الآخر خمر. فقيل لي: خذ أيهما شئت. فأخذت اللبن فشربته. فقال: هديت الفطرة. أو أصبت الفطرة.

الشرح:
الحمد لله وهذا قبل تحريم الخمر
المتن:

أما إنك لو أخذت الخمر غوت أمتك.

حدثنا يحيى بن يحيى قال: قرأت على مالك، عن نافع، عن عبد الله بن عمر؛ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: أراني ليلة عند الكعبة. فرأيت رجلا آدم كأحسن ما أنت راء من أدم الرجال.

الشرح:
ظاهره  أراني أن هذا في الرؤيا في النوم أراني ليلة عند الكعبة سيأتي صريحا أيضا بأنه رؤيا منام
المتن:

أراني ليلة عند الكعبة. فرأيت رجلا آدم كأحسن ما أنت راء من أدم الرجال. له لمة كأحسن ما أنت راء من اللمم

الشرح:
آدم يعني أسمر كأحسن ما أنت راء من أدم الرجال يعني سمرة جميلة له لمة يعني شعر الرأس إذا تجاوز شحم الأذن يقال له لمة و إذا وصل الكتفين يقال له جمة كان النبي صلى الله عليه وسلم له لمة وله جمة كان يفرق شعر رأسه عليه السلام يفرقه وسط ما كان يحلق إلا في حج أو في عمره عليه الصلاة والسلام و إلا كان يبقي شعره وسط فرقة من هنا وفرقة من هنا فرآه آدم أسمر وله لمة شعر رأس تجاوز شحمة الأذن ولم يصل إلى الكتف صار لمة لأنه إذا وصل للكتف صار جمة الشعر له أسماء قبل أن يصل للأذن له اسم وبعد أن يصل إلى الأذن له اسم و إذا وصل إلى الكتفين له اسم فإذا وصل للكتفين سمي جمة و إذا تجاوز شحمة الأذن سمي لمة  
المتن:

أراني ليلة عند الكعبة. فرأيت رجلا آدم كأحسن ما أنت راء من أدم الرجال. له لمة كأحسن ما أنت راء من اللمم

الشرح:
رجلها يعني سرحها سرح الجمة شعر رأسه
المتن:

متكئا على رجلين (أو على عواتق رجلين) يطوف بالبيت. فسألت: من هذا؟ فقيل: هذا المسيح بن مريم. ثم إذا أنا برجل جعد قطط. أعور العين اليمنى. كأنها عنبة طافية. فسألت: من هذا؟ فقيل: هذا المسيح الدجال.

الشرح:
جعد يعني غير مسترسل الشعر ضد السبط , السبط الذي استرسل شعره والجعد الذي لم يسترسل قطط يعني شديد الجعودة فرأى عيسى مرجل شعر رأسه ورأى الدجال قطط جعد قطط يطوف يعني رأى عيسى يطوف قيل من هذا قال عيسى ابن مريم يطوف والثاني المسيح الدجال فرأى عيسى يطوف بالكعبة خلفه الدجال يطوف وهنا فيه إشكال كيف يطوف الدجال بالكعبة والله حرم على الدجال مكة والمدينة في الأحاديث حديث أن الدجال لا يترك بلد إلا دخله إلا مكة والمدينة قد حرمتا عليها فكيف الآن يطوف بالبيت وهي محرمة عليه وهو أيضا كافر دجال الجواب أن هذا في الرؤيا هذا في الرؤيا ليس في اليقظة هذا هو ظاهر الحديث أراني الليلة في الرؤيا وتأتي صريحة في الأحاديث الأخرى بينما أنا في المنام . صريح وبعضهم تأول هذا والنووي شك إن كان هذا في النوم  فهذا لا إشكال فيه وإن كان في اليقظة فالإجابة عنه حرم عليه دخولها في وقت فتنته وقت خروجه و الآن ما جاء وقت خروجه وهذا ليس في اليقظة ولأن عيسى عليه السلام مرفوع إلى السماء في اليقظة نزل من السماء ثم يطوف ؟ النووي أتى بشكان إن كان في اليقظة و إن كان في الرؤيا إن كان في الرؤيا فهذا رؤيا منام لا إشكال وإن كان في اليقظة فالإجابة عنه حرم عليه دخولها في وقت فتنته لكن نقول ليس في اليقظة ليس عليه إشكال أولا أن الحديث صريح و هو أنه في النوم أراني الليلة والأحاديث الأخرى التي تأتي كلها صريحة في النوم ثانيا أن لو قلنا عنه في اليقظة ما هو هذا الإشكال هو أن عيسى في السماء هل يقال أنه نزل صار يطوف في اليقظة يحتاج إلى دليل واضح وكذلك الدجال مربوط في جزيرة من جزر البحر أتى بالدجال يطوف؟! في اليقظة هنا شك كلام النووي الآن كون النووي يشك هل هو في اليقظة أو في النوم لا وجه لهذا الشك و قطعا أن هذا في الرؤيا ما كان في اليقظة لو كان في اليقظة لا بد من دليل يدل على أن عيسى نزل ولابد من دليل يدل على أن الدجال أطلق حتى إذا جاء يطوف هذا بعيد نعم
الطالب : (42:40)
الشيخ: هذا صريح الحديث أراني الليلة الرؤيا حق ورؤيا الجنة حق ليس باطلا الرؤية صحيحة الرؤيا وهي حق ليست أضغاث أحلام بل هي حق يمكن رآها في المنام نعم
الطالب : أما عن طواف عيسى عليه السلام: فقال القاضي عياض: إن كانت هذه رؤيا عين ، فعيسى حي لم يمت. يعني فلا امتناع في طوافه حقيقة
الشرح:
لكن هذا يحتاج إلى دليل أن نزل من السماء
الطالب : وَإِنْ كَانَ مَنَامًا كَمَا نَبَّهَ عَلَيْهِ اِبْن عُمَر رَضِيَ اللَّه عَنْهُمَا فِي رِوَايَته فَهُوَ مُحْتَمِل لِمَا تَقَدَّمَ، وَلِتَأْوِيلِ الرُّؤْيَا.
قَالَ الْقَاضِي: وَعَلَى هَذَا يُحْمَل مَا ذُكِرَ مِنْ طَوَاف الدَّجَّال بِالْبَيْتِ، وَأَنَّ ذَلِكَ رُؤْيَا إِذْ قَدْ وَرَدَ فِي الصَّحِيح أَنَّهُ لَا يَدْخُل مَكَّة وَلَا الْمَدِينَة مَعَ أَنَّهُ لَمْ يَذْكُر فِي رِوَايَة مَالِك طَوَاف الدَّجَّال.

الشرح:
في اليقظة يحتاج إلى الجواب على الحديث أنه لا يدخل مكة ولا المدينة يحتاج إلى تأويل الحديث نقول أن هذا في الرؤيا والممنوع أن يأتي في اليقظة وهذه رؤيا رأى النبي صلى الله عليه وسلم الدجال يطوف في الرؤيا لا في اليقظة أما في اليقظة ممنوع من دخول مكة وينتهي الإشكال وكذلك عيسى عليه الصلاة والسلام رآه في النوم ورؤيا الأنبياء حق نعم
الطالب : وَقَدْ يُقَال. إِنَّ تَحْرِيم دُخُول الْمَدِينَة عَلَيْهِ إِنَّمَا هُوَ فِي زَمَن فِتْنَته. وَاَللَّه أَعْلَم.
الشرح:
والصواب أنه في المنام وهو صريح الحديث نعم
المتن:

حدثنا محمد بن إسحاق المسيبي.قال حدثنا أنس (يعني ابن عياض) عن موسى (وهو ابن عقبة) عن نافع قال: قال عبد الله بن عمر:ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما بين ظهراني الناس، المسيح الدجال. فقال "إن الله تبارك وتعالى ليس بأعور. ألا أن المسيح الدجال أعور عين اليمنى. كأن عينه عنبة طافية" قال: وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أراني الليلة في المنام عند الكعبة. فإذا رجل آدم

الشرح:
هذا صريح أراني الليلة في المنام عند الكعبة صريح بأن الرؤيا في النوم الأول قال أراني الليلة هنا أراني الليلة  في المنام صريح في المنام و الأحاديث يفسر بعضها البعض فقول القاضي عياض لا وجه له بأن يتردد في اليقظة وفي النوم  لا وجه لهذا التردد الحديث صريح لأن الرؤيا في المنام أراني الليلة والحديث احتج به العلماء على إثبات العينين لله عز وجل فقال إن  ربكم ليس بأعور و إن المسيح الدجال أعور العين اليمنى و أن الله تعالى له عينان سليمتان والأعور هو الذي ليه إلا عين واحدة وسليم العينين هو الذي له عينان ومن هنا احتج العلماء بهذا الحديث على إثبات العينين لله عز وجل كما يليق بجلال الله وعظمته كسائر صفاته له  عينان وله سمع وله بصر وله علم وله قدرة سبحانه وتعالى والدجال ليس له إلا عين واحدة عوراء الدجال له عين واحدة عوراء والله تعالى ليس بأعور له عينان سليمتان إن ربكم ليس بأعور وفيه إثبات العين لله وأن لله عينان لا أعين ولا عين واحدة نعم
المتن:

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أراني الليلة في المنام عند الكعبة. فإذا رجل آدم كأحسن ما ترى من أدم الرجال. تضرب لمته بين منكبيه

الشرح:
لمته يعني شعر رأسه آدم يعني أسمر كأحسن ما ترى من أدم الرجال من أحسن الناس سمرة في لفظ آخر أنه أحمر كأنما خرج من ديماس هذا يجمع بينهما أنه الحمرة ليست شديدة تميل إلى الأدمة فيصدق عليه أن آدم ويصدق عليه أنه أحمر الأدمة السمرة التي ليست شديدة  إذا صارت السمرة شديدة صارت تميل إلى السواد و إذا كانت خفيفة تميل إلى الحمرة فعيسى ليست سمرته شديدة و إنما هذا موسى , موسى رجل آدم قوى أسمر أما عيسى كما في الحديث الآخر أنه أحمر كأنما خرج من ديماس من حمام وهنا آدم بلا منافاة ولكن أدمة خفيفة تميل إلى الحمرة  يصدق عليه أنه أحمر و يصدق عليه أنه آدم
المتن:

تضرب لمته بين منكبيه. رجل الشعر. يقطر رأسه ماء. واضعا يديه على منكبي رجلين. وهو بينهما يطوف بالبيت. فقلت: من هذا؟ فقالوا: المسيح بن مريم. ورأيت وراءه رجلا جعدا قططا. أعور عين اليمنى. كأشبه من رأيت من الناس بابن قطن. واضعا يديه على منكبي رجلين. يطوف بالبيت. فقلت: من هذا؟ قالوا: هذا المسيح الدجال.

الشرح:
هذا مسيح الهدى وهذا مسيح الضلالة هذا رجل الشعر وهذا جعد قطط يعني متجعد الشعر ليس مسترجلا قطط شديد الجعودة  و لله الحكمة في ذلك وله الحكمة في ذلك أن مسيح الهدى يقتل مسيح الضلالة في آخر الزمان فلذلك تبعه يطوف خلفه
المتن:

حدثنا ابن نمير.قال  حدثنا أبي.قال حدثنا حنظلة عن سالم، عن ابن عمر؛ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: رأيت عند الكعبة رجلا آدم. سبط الرأس. واضعا يديه على رجلين. يسكب رأسه (أو يقطر رأسه).

الشرح:
يعني يقطر رأسه ماء نعم
المتن:

فسألت: من هذا؟ فقالوا: عيسى بن مريم، أو المسيح بن مريم (لا ندري أي ذلك قال)

الشرح:
هذا من تحري الراوي و إلا عيسى هو المسيح والمسيح هو عيسى لكن هذا من تحري الراوي اللفظ الذي قاله النبي صلى الله عليه وسلم
المتن:

قال ورأيت وراءه رجلا أحمر. جعد الرأس. أعور العين اليمنى. أشبه من رأيت به ابن قطن. فسألت: من هذا؟ فقالوا: المسيح الدجال.

حدثنا قتيبة بن سعيد. قال حدثنا ليث عن عقيل، عن الزهري، عن أبي سلمة بن عبد الرحمن، عن جابر بن عبد الله؛ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: لما كذبتني قريش. قمت في الحجر فجلا الله لي بيت المقدس. فطفقت أخبرهم عن آياته وأنا أنظر إليه.

الشرح:
نعم وهذا من تأييد الله لنبيه عليه الصلاة والسلام قريش لما أخبرهم النبي أنه أسري به من مكة إلى بيت المقدس ثم رجع إلى بيته قالوا هذا ما يمكن انظروا إلى محمد يزعموا أنه  ذهب إلى بيت المقدس في ليلة واحدة ونحن بالإبل شهر كامل من مكة إلى بيت المقدس قالوا لو كنت صادقا نسألك عن كذا سألوه عن أشياء وفي لفظ آخر أنه كرب كربا شديدا قال كربت كربة ما كربت مثلها فجال الله له بيت المقدس أي كشف له بيت المقدس وصار ينعته ويصفه لهم كل ما سألوه عن شيء أخبرهم لكن ما نفع فيهم وَمَا تُغْنِي الْآيَاتُ و النُّذُرُ عَنْ قَوْمٍ لَا يُؤْمِنُونَ استمروا على عنادهم وعتوهم نسأل الله السلامة والعافية نعم
المتن:

حدثني حرملة بن يحيى. قال حدثنا ابن وهب. قال: أخبرني يونس بن يزيد عن ابن شهاب، عن سالم بن عبد الله بن عمر بن الخطاب، عن أبيه؛ قال:سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول بينما أنا نائم رأيتني أطوف بالكعبة. فإذا رجل آدم سبط الشعر. بين رجلين. ينطف رأسه ماء (أو يهراق رأسه ماء) قلت: من هذا؟ قالوا: هذا ابن مريم. ثم ذهبت ألتفت فإذا رجل أحمر. جسيم. جعد الرأس. أعور العين. كأن عينه عنبة طافية. قلت: من هذا؟ قالوا: الدجال. أقرب الناس به شبها ابن قطن.

وحدثني زهير بن حرب.قال حدثنا حجين بن المثنى. قال حدثنا عبد العزيز (وهو ابن أبي سلمة) عن عبد الله بن الفضل، عن أبي سلمة بن عبد الرحمن، عن أبي هريرة؛ قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لقد رأيتني في الحجر. وقريش تسألني عن مسراي.

الشرح:
مسراه من مكة إلى بيت المقدس سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى فالإسراء من مكة إلى الشام والمعراج من الشام إلى السماء نعم
المتن :

فسألتني عن أشياء من بيت المقدس لم أثبتها. فكربت كربة ما كربت مثله قط.

الشرح:
يعني أصابته شدة ومشقة نعم ما ضبطها لأنه أتى مرور لكنهم يريدون أن يمتحنونه نعم
المتن:

قال فرفعه الله لي أنظر إليه. ما سألوني عن شيء إلا أنبأتهم به. وقد رأيتني في جماعة من الأنبياء. فإذا موسى قائم يصلي. فإذا رجل ضرب جعد كأنه من رجال شنوءة. وإذا عيسى بن مريم عليه السلام قائم يصلي. أقرب الناس به شبها عروة بن مسعود الثقفي

الشرح:
نعم حقيقي لأنه حج بروحه وجسده نعم
المتن:

وإذا إبراهيم عليه السلام قائم يصلي. أشبه الناس به صاحبكم (يعني نفسه) فحانت الصلاة فأممتهم

 

الشرح:
وهذا فيه فضله عليه الصلاة والسلام حالة الصلاة أم الأنبياء فهذا فضله عليه الصلاة والسلام وأنه أفضلهم تقدم بهم إماما صلى بالأنبياء إماما  جميع الأنبياء إبراهيم وموسى وعيسى عليهم الصلاة والسلام وظهر فضله عليه الصلاة والسلام
المتن:

فحانت الصلاة فأممتهم. فلما فرغت من الصلاة قال قائل: يا محمد! هذا مالك صاحب النار فسلم عليه. فالتفت إليه فبدأني بالسلام.

الشيخ: ماذا عندك ؟!
الطالب : عندي .. وحدثنا أبو بكر بن أبي شيبة.قال  حدثنا أبو أسامة. قال حدثنا مالك بن مغول. ح وحدثنا ابن نمير وزهير بن حرب. جميعا عن عبد الله بن نمير. وألفاظهم متقاربة. قال ابن نمير:حدثنا أبي. قال حدثنا مالك بن مغول عن الزبير بن عدي، عن طلحة، عن مرة، عن عبد الله؛ قال: لما أسري برسول الله صلى الله عليه وسلم
الشيخ:  عندك هذا الباب
الطالب : عندي هنا تم الجزء الثاني ويليه الجزء الثالث  و أوله باب جسر سدرة المنتهى
الشيخ : بركة
الطالب : (55:33)
الشيخ: ظاهره على ما يدل أنه في بيت المقدس أنه جمع له في بيت المقدس حان وقت الصلاة لأنه أسري به والله أعلم بكيفية هذه الصلاة المعلوم أنه أسري به بعد العشاء وانتهى ثم عرج به ورجع قبل الفجر والله أعلم بحاله ما تكلم عليه ؟! حالة الصلاة يحتمل والله أعلم أنه جمع له يعني حالة الصلاة  جاء في اللفظ الآخر أنه قدمه جبريل
الطالب : قَالَ الْقَاضِي عِيَاض رَحِمَهُ اللَّه: قَدْ تَقَدَّمَ الْجَوَاب فِي صَلَاتهمْ عِنْد ذِكْر طَوَاف مُوسَى وَعِيسَى عَلَيْهِمَا السَّلَام قَالَ: وَقَدْ تَكُون الصَّلَاة هُنَا بِمَعْنَى الذِّكْر وَالدُّعَاء وَهِيَ مِنْ أَعْمَال الْآخِرَة.
قَالَ الْقَاضِي: فَإِنْ قِيلَ: كَيْف رَأَى مُوسَى عَلَيْهِ السَّلَام يُصَلِّي فِي قَبْره وَصَلَّى النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِالْأَنْبِيَاءِ بَيْت الْمَقْدِس وَوَجَدَهُمْ عَلَى مَرَاتِبهمْ فِي السَّمَوَات وَسَلَّمُوا عَلَيْهِ وَرَحَّبُوا بِهِ فَالْجَوَاب أَنَّهُ يَحْتَمِل أَنْ تَكُون رُؤْيَته مُوسَى فِي قَبْره عِنْد الْكَثِيب الْأَحْمَر كَانَتْ قَبْل صُعُود النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى السَّمَاء وَفِي طَرِيقه إِلَى بَيْت الْمَقْدِس، ثُمَّ وَجَدَ مُوسَى قَدْ سَبَقَهُ إِلَى السَّمَاء. وَيَحْتَمِل أَنَّهُ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
الشيخ :
نعم الأقرب هذا أنه رآه قائما يصلي في قبره لأن الروح أخذت شكل الجسد فالروح أمرها عجيب فالروح ليست مثل الجسد سرعتها سرعة عظيمة كالملائكة تطير بسرعة فهو رآه قائما يصلي في قبره ورآه في السماء السادسة ولهذا الملك ينزل بسرعة لأن الملائكة أرواح ويهبط بسرعة ويصعد بسرعة فلا منافاة الأرواح غير عن الأجساد
الطالب : (57:40)
الشيخ: رجل معروف عندهم يعني يشبهه من العرب نعم
الطالب (57:50)
الشيخ: هذا هو الظاهر كما قال شيخ الإسلام أن الأرواح أخذت شكل الأجساد هذا ما قاله شيخ الإسلام نعم وهو الأقرب لأن أجسادهم  بعثت قال بعض الناس إن أجسادهم لم تبعث وهذا ليس بشيء أجسادهم مدفونة في الأرض إلا عيسى رفع عند ربه نعم
الطالب : وَيَحْتَمِل أَنَّهُ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَأَى الْأَنْبِيَاء صَلَوَات اللَّه وَسَلَامه عَلَيْهِمْ وَصَلَّى بِهِمْ عَلَى تِلْكَ الْحَال لِأَوَّلِ مَا رَآهُمْ ثُمَّ سَأَلُوهُ وَرَحَّبُوا بِهِ، أَوْ يَكُون اِجْتِمَاعه بِهِمْ وَصَلَاته وَرُؤْيَته مُوسَى بَعْد اِنْصِرَافه وَرُجُوعه عَنْ سِدْرَة الْمُنْتَهَى. وَاَللَّه أَعْلَم.
الشيخ: جاء في آخر  الحديث فحانت الصلاة فأممتهم 
الطالب : فحانت الصلاة فأممتهم. فلما فرغت من الصلاة قال قائل
الشيخ: ما قبل فحانت الصلاة ؟الجملة التي قبلها ؟
الطالب: وإذا عيسى بن مريم عليه السلام قائم يصلي. أقرب الناس به شبها عروة بن مسعود
الشيخ: الحديث مجمل ليس فيه أنه في للمقدس قبل المعراج في الأحاديث السابقة أنه رآهم في السماء بعدما عرج به رأى في السماء آدم ما رآهم قبل أن يعرج به هذا هو الظاهر الله أعلم في هذه الصلاة هل هي في السماء أو أنه بعدما حضر اجتمعوا له في بيت المقدس أو أنهم ركبوا البراق إلى مكة الله أعلم
الطالب (59:46)
الشيخ: ما فيه شك هذا مفروغ منه الأنبياء أفضل من الشهداء والشهداء يعملون الآن ؟! لا ما يعملون انتهى العمل الآن هل الشهداء يعملون بعد موتهم ما يعملون
الطالب : (1:00:00)
الشيخ: هذا مثلما ما سبق الأقرب أنها مثلت له أو أنها رؤيا في المنام كما مثلت له الجنة والنار هذا الأقرب مثلوا له معروف أن عيسى توفي وانتهى لا يحج ولا يرى أنه يحج أو يصوم والصلاة مثلما رآه يصلي الأرواح تتشكل على صورة الجسد الله أعلم بالكيفية يحتمل أنه في المنام أو أنهم مثلوا له والروح تشكل الجسد
الطالب (1:00:37)
الشيخ: هذا شيء خاص نعم
الطالب : كأنما عينه عنبة طافية
الشيخ: الدجال هذا  يعني ما فيها نور ممسوحة نعم
الشيخ: المؤمن انقطع عمله إذا مات الإنسان انقطع عمله ما فيه عمل الصلاة للأحياء الأموات ما عندهم صلاة
الطالب ( 1:1:14)
الشيخ: نعم كان جميل كان يأتي في الصورة جميل
 

logo

2019 م / 1441 هـ
جميع الحقوق محفوظة

اشترك بالقائمة البريدية

اشترك بالقائمة البريدية للشيخ ليصلك جديد الشيخ من المحاضرات والدروس والمواعيد